المشمش من الفَواكه دائرية الشَكل، صَفراء اللون، تمتلك مذاقاً لاذعاً مائلاً إلى الحلاوة، ويُسمى المشمش أيضا بالخوخ الأرمني، ويُعد المشمش من الفواكه المُغذية جداً التي تمتلك فوائد عَديدة لاحتوائها على العديد من المعادن والفيتامينات، ومن فوائده للجسم أنه يُفيد البَشرة بطرق ستُذكر في هذا المقال.[١][٢]

فوائد المشمش للبشرة

يُعدّ المشمش غَنياً بالعديد من الفيتامينات والمَعادن التي قد تُفيد البَشرة بشكل عام، لكن لم يثبت وجود فوائد مُحددة للبشرة الجافة على وجه التحديد:، ومن هذه الفوائد العامة ما يأتي:[٣]

  • مصدر غَني بفيتامين هـ وفيتامين ج: يُعد كلّ من فيتامين هـ وفيتامين ج من مُضادات الأكسدة الموجودة بالمشمش، التي قد تُفيد البشرة من خلال: حماية خَلايا الجلد من الأشعة فوق البنفسجية، والتقليل من علامات تَقدم سن البشرة كالمساعدة على تأخير ظهور التجاعيد، وتَحسين مُرونة الجلد، كَما يساعد فيتامين ج للبشرة من خلال تقليل خطر تعرّضها للتلف الناجم عن الجذور الحرة، بالإضافة إلى أنه يَدخل في تَكوين بروتين الكولاجين الذي يَعد مهماً لعملية التئام الجروح.[٣][٤]
  • مصدر غَني بالبيتاكاروتين: يُعد البيتاكاروتين من مُضادات الأكسدة أيضا، التي تساعد على تقليل خطر تعرّض البشرة لحُروق الشَمس، وأضرار الأشعة فَوق البَنفسجية.
  • يَحتوي على نسبة عالية من الماء: إذ إنّ احتواء المشمش على كَمية وَفيرة من الماء يَجعله مُرطباً جيداً للبَشرة، إذ إن كوب واحد من المشمش يعادل ما يُقارب 2/3 كوب من الماء.


فوائد عامة للمشمش

يُعَد المشمش من الأغذية الغَنية بالفيتامينات، والمعادن كالبوتاسيوم، ومركبات الفلافونويدات، مما يوفر العديد من الفوائد للصحة، ومنها ما يأتي:[٣]

  • تعزيز صحة العَين: يَحتوي المشمش على مركبات وفيتامينات تدعم صحة العَين، ومنها فيتامين أ، وفيتامين هـ، والبيتاكاروتين، وبَعض الكاروتينات الأخرى، التي تعزز صحة الرؤية بشكل عام، بالإضافة إلى اللوتين (بالإنجليزية: Lutein)، الذي يدعم صحة شَبكية العَين والعدسة، كما تساعد المواد المُغذية في المشمش على التقليل من خطر الإصابة بمَرض التنكس البقعي (بالإنجليزية: Macular degeneration)، وإعتام عَدسة العين (بالإنجليزية: Cataracts).
  • تحسين عملية الهَضم: يَحتوي المشمش على كميات جيدة من الألياف الغذائية التي تُساعد الجهاز الهضمي، وتمنحه بعض الفوائد مثل: الاحتفاظ بكمية كافية من المياه، ومساعدة البَكتيريا النافعة على التكاثر، والمحافظة على مستوياتها في الأمعاء.
  • مَصدر غَني بالبوتاسيوم: يُعد البوتاسيوم من المعادن المُهمة لوظائف الأعصاب والعضلات، وهو يُحافظ على مستوى ضَغط الدم الصحي، ويدعم صحة القَلب.


محاذير استهلاك المشمش

يُعد المشمش آمناً للاستهلاك من قبل مُعظم البالغين، ولكن يُنصح باختيار الثمار الجيدة الخالية من الكدمات أو العفن، كما يُنصح بغسله جيّداً والتخلص من بذوره قبل تناوله، وتجدر الإشارة إلى أن تناول المشمش قد لا يُناسب بعض الفئات، ومنها ما يأتي:[٥]

  • المصابون بالقولون العصبي: يحتوي المشمش على نسبة عالية من أحد أنواع الكربوهيدرات التي تُعرف بالفودماب (بالإنجليزية: FODMAP)، والتي قد يؤدي تناولها من قِبَل المصابين بالقولون العصبي إلى ظهور بعض المشاكل في الجهاز الهضمي، مثل: الإمساك، أو الإسهال، أو آلام البطن، بالإضافة إلى الشعور بعدم الراحة في الجهاز الهضمي.
  • المصابون بالحساسية تجاه الكبريتات: (بالإنجليزيّة: Sulfites)، إذ قد تُضاف هذه المُركبات إلى أنواع المشمش المُجفف خلال عملية تجفيفه، ومن الجدير بالذكر أنّ الكبريتات قد تؤذي أيضاً البكتيريا المفيدة الموجودة في الأمعاء حتى لدى الأشخاص الأصحّاء.
  • المصابون بالحساسية: وعلى الرغم من الحساسية من المشمش تُعد أمراً نادراً جداً، إلّا أنّ الأشخاص الذين يعانون من حساسية تجاه الفواكه الوردية مثل اللوز، أو الخوخ، أو التفاح قد يُعانون أيضاً من حساسية المشمش، وتشمل أعراض هذه الحساسية: انتفاخ البطن، والتقيّؤ، وضيق التنفس.

المراجع

  1. Katey Davidson, MScFN, RD, CPT, "9 Health and Nutrition Benefits of Apricots", healthline, Retrieved 1/5/2021. Edited.
  2. Amanda Barrell (23/3/2020), "What are the health benefits of apricots?", medicalnewstoday, Retrieved 1/5/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت " Apricots: Health Benefits, Nutrition, and Uses ", webmd, Retrieved 3/5/2021. Edited.
  4. Amanda Barrell (23/3/2020), "What are the health benefits of apricots?", medicalnewstoday, Retrieved 3/5/2021. Edited.
  5. Barbie Cervoni MS, RD, CDCES, "Apricot Nutrition Facts and Health Benefits", verywellfit, Retrieved 3/5/2021. Edited.